في يوم الشهيد الفلسطيني.. تقرير يرصد «فاتورة الدم دفاعا عن الأرض»

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

يحتلل الفلسطينيون اليوم الخميس بذكرى يوم الشهيد الفلسطيني، والذي أعلن عنه عام 1969، والذي يحل في السابع من يناير كل عام .

وكشف مركز المعلومات الفلسطيني عن تفاصيل فاتورة الدم التي سددها الفلسطينيون دفاعا عن أراضيهم وحقوقهم المشروعة قائلا في تقرير له اليوم إن 100 ألف فلسطيني استشهدوا منذ النكبة وحتى نهاية 2020، ونحو 11 ألف منهم استشهدوا منذ بداية الانتفاضة الثانية (2000-2005) وحتى اليوم.

وقال التقريرإن عام 2014 كان «الأكثر دموية» والذي بلف فيه عدد الشهداء 2،240 منهم 2,181 استشهدوا في قطاع غزة، غالبيتهم خلال العدوان على قطاع غزة.

في حين بلغ عدد الشهداء 151 في عام 2019، و48 فلسطينيا في 2020، كما شهد الأسبوع الأول في 2021 استشهاد شاب في الخليل«.
و بلغ عدد جثامين الشهداء المحتجزة لدى الاحتلال الإسرائيلي خلال العام الماضي 13 جثمانًا، حسبما اكد المركز ،ليرتفع عدد الجثامين المحتجزة لدى الاحتلال خلال السنوات الخمس الأخيرة إلى 73 جثمانا إضافة إلى 254 جثمانا محتجزا منذ العام 1968 في ما يُسمّى «مقابر الأرقام»، ليبلغ العدد الإجمالي لجثامين الشهداء المحتجزة لدى الاحتلال الإسرائيلي 327.

ويطلق الفلسطينيون مصطلح «مقابر الأرقام» ليدل على عدد الجثامين التي يحتجزها الاحتلال الإسرائيلي.

ويحتفل اللشعب الفلسطيني في هذه المناسبة بمسيرة النضال الوطني ،في جميع المواقع .

ويجري أحياء هذا اليوم بزيارة أضرحة الشهداء، ووضع أكاليل من الزهور على النصب التذكارية، وتنظيم المهرجانات والمسيرات الجماهيرية.

يذكر ان يوم الشهيد الفلسطيني مناسبة لإحياء ذكرى شهداء فلسطين، أعلن عنه بعد أربعة أعوام على ارتقاء أول شهيد فلسطيني بالثورة الفلسطينية المسلحة (الشهيد أحمد موسى سلامة، أول شهيد لحركة فتح والثورة الذي استشهد في الأول من يناير عام 1965، بعد أن نفّذ عملية«نفق عيلبون» فصار هذا اليوم يومًا وطنيا منذ ذلك الحين .

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    145,590

  • تعافي

    115,975

  • وفيات

    7,975

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق