مواجهات مثيرة في بطولة كأس دبي الفضية

الخليج 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

عقدت اللجنة المنظمة لسلسلة بطولات كأس دبي الذهبية للبولو، مؤتمراً صحفياً بفندق نادي ومنتجع الحبتور للبولو والفروسية بدبي لاند للكشف عن تفاصيل النسخة الثالثة عشر من بطولة كأس دبي الفضية التي تقام خلال الفترة من 21 يناير الجاري إلى 4 فبراير المقبل، بحضور سعيد حارب أمين عام مجلس دبي الرياضي، ومحمد الحبتور رئيس اتحاد الإمارات للبولو رئيس اللجنة المنظمة لبطولات كأس دبي الذهبية، وكيث ريان مدير عام بايبور إنترناشيوال الراعي الرئيسي للبطولة، وسانتياجو توريجيتار مدير لجنة البطولات في اتحاد الإمارات.

ويشارك في البطولة 5 فرق، وأسفرت القرعة التي جرت على هامش المؤتمر عن مواجهات قوية في الافتتاح يوم 21 يناير الجاري، حيث تجمع المباراة الأولى بين الحبتور و«أيه إم» فيما يلتقي في المباراة الثانية فريق الإمارات مع ذياب دبي، وتقام الجولة الثانية يوم 24 يناير، حيث يلعب بنجاش الذي غاب عن جولة الافتتاح مع الخاسر من المباراة الثانية في اليوم الأول، ويلعب الفائز من المباراة الثانية مع الخاسر من المباراة الأولى، ومع نهاية الدور الأول يلعب الأول والثاني في المباراة النهائية للبطولة، فيما يلعب الثالث والرابع في الترتيب على مراكز الترضية الثالث والرابع.

وأكد سعيد حارب أمين عام مجلس دبي الرياضي، أن مجلس إدارة اتحاد البولو الحالي، أعطى اهتماماً كبيراً باللعبة، ومن يتابع البولو يشعر بهذا الفارق الكبير، كما أن اللعبة دخلت في مجال السياحة الرياضية والاقتصاد الرياضي، من خلال تنظيم عدد كبير من البطولات على مدار الموسم.

وأعرب محمد الحبتور رئيس اتحاد الإمارات للبولو، رئيس اللجنة المنظمة عن سعادته بتدشين النسخة 13 من الكأس الفضية، وقال: «البطولة شهدت تطوراً كبيراً خلال السنوات الماضية ووصلت إلى 20 هانديكاب، بعدما بدأنا من الصفر، ووصلنا إلى أعلى مستويات اللعبة على مستوى العالم، ودائماً ما تجمع هذه البطولات عدداً كبيراً من اللاعبين الأجانب المحترفين الذين ينقلون خبرتهم إلى اللاعبين المواطنين بجانب قوة الخيول المشاركة، ويكفي أن هذه البطولة تشهد مشاركة 260 خيلاً».

تطور كبير

وأضاف: «العام الماضي الذي تولى فيه مجلس إدارة الاتحاد زمام المسؤولية، شهدت رياضة البولو في الإمارات تطوراً على مختلف الصعد، وهناك الكثير من الأمور التي سعينا إلى تطويرها في الفترة الماضية، وعلى مدار عام واحد هو عمر الاتحاد الحالي، الذي تولى المهمة في فبراير العام الماضي، أحرزنا كثيراً من التقدم الملموس، بداية من التطبيق الذي تم تطويره ويحتوي على كل معلومات رياضة البولو في الدولة، من بطولات ونتائج ولاعبين، وهو ما يفيد كل متابعة هذه الرياضة».

وأضاف: «سعينا أيضاً إلى تجهيز جيل جديد من اللاعبين الواعدين لضخ دماء جديدة في اللعبة، وتحضير صفوف جديدة من اللاعبين، ونجحنا في إعداد 16 لاعباً ناشئاً خلال العام المنصرم فقط، علاوة على إقامة بطولة خاصة للسيدات».

وأشار إلى أن اتحاد اللعبة يخطط كي تكون بطولات رياضة البولو في الإمارات خلال السنوات القليلة المقبلة واحدة من أهم 3 أو 4 بطولات على مستوى العالم باستثناء أمريكا الشمالية والجنوبية، وتحديداً على مستوى قارات أوروبا وآسيا وإفريقيا.

أخبار ذات صلة

0 تعليق