اتحاد المصارعة يبحث خططه المستقبلية

الخليج 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

عقد مجلس إدارة اتحاد المصارعة اجتماعه الأول، برئاسة محمد خليفة المبارك، رئيس دائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي، وبحضور جميع أعضاء المجلس، وهم عبدالفتاح منصور شرف، والشيخ حمدان بن سعيد بن طحنون بن محمد آل نهيان، وطلال الهاشمي، وسيف سالم الراشدي، وعبدالرحيم البطيح النعيمي، وزياد أحمد صالح، وموزة عيسى عبيد آل علي، وسلطان محمد سلطان الكتبي، وذلك في مقر الدائرة في أبوظبي.

استعرض المجلس الذي تم الإعلان عن تشكيله مؤخراً، أبرز النقاط الأساسية لعمل الاتحاد، ورؤيته المستقبلية لتطوير الرياضة الإماراتية وترسيخ مكانتها محلياً وعالمياً، وناقش الأهداف التي سيسعى الاتحاد لتحقيقها في المدى المنظور، إلى جانب الخطط الاستراتيجية التي تضمن الوصول برياضة المصارعة إلى أكبر شريحة في المجتمع الإماراتي.

وتم اعتماد تعيين عبدالفتاح شرف في منصب نائب رئيس الاتحاد، والشيخ حمدان بن سعيد بن طحنون آل نهيان أميناً عاماً، مع الاتفاق على توزيع بقية الحقائب الإدارية والمسؤوليات في وقت لاحق، في ضوء تحديد خطة العمل وآليات التنفيذ.

واستهل محمد خليفة المبارك، رئيس مجلس إدارة الاتحاد، الاجتماع بكلمة افتتاحية رحّب خلالها بأعضاء مجلس الإدارة، واستعرض رؤية الاتحاد والهدف من تشكيل مجلس إدارته، مؤكداً أهمية الارتقاء برياضة المصارعة والتعريف بأهميتها في إطار علاقتها بالتراث الإماراتي كواحدة من الألعاب التي تمت ممارستها قديماً، واحتفى بها الآباء والأجداد، وتناقلتها الأجيال في إطار حفاظها على الأصالة والهوية الوطنية.

وأكد أهمية التركيز على تأسيس بنية تحتية قوية لرياضة المصارعة في الدولة، والعمل على تأهيل لاعبين إماراتيين قادرين على خوض المنافسات على المستويات الإقليمية والقارية والعالمية.

وشهد الاجتماع عرضاً لأهم أولويات وأهداف الاتحاد، خلال الخمس سنوات المقبلة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق