نزيف نقاط من كل اتجاه.. يوفنتوس يتعثر أمام أتالانتا في مباراة الستة أهداف

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

واصل يوفنتوس نزيف النقاط المستمر في الفترة الأخيرة وهذه المرة بالتعادل أمام أتالانتا بثلاثة أهداف لكل منهما.

وبذلك يتعثر يوفنتوس للمباراة الثانية على التوالي في الدوري فبعد الخسارة أمام نابولي، تعادل أمام أتالانتا.

ويأتي ذلك بعد قرار المفوض العام الإيطالي بخصم 15 نقطة من يوفنتوس بسبب المخالفات المالية.

وبذلك يصل رصيده يوفنتوس إلى 23 نقطة في المركز التاسع (بعد خصم الـ 15 نقطة)، أما أتالانتا ففي المركز الخامس برصيد 35 نقطة.

واستقبل يوفنتوس الهدف الأول مبكرا عن طريق أديمولا لوكمان في الدقيقة الرابعة.

وعادل أنخل دي ماريا النتيجة سريعا في الدقيقة 25 من ركلة جزاء، قبل أن يتقدم أركاديوش ميليك بالهدف الثاني في الدقيقة 34.

ولم تختلف بداية الشوط الثاني كثيرا إذ نجح يواكيم مايهلي في التسجيل مبكرا لأتالانتا في الدقيقة الأولى ليعادل النتيجة.

وبلغت الإثارة ذروتها عندما نجح أديمولا في التقدم لأتالانتا بالدقيقة 53 من عمر اللقاء.

وتعادل دانيلو مجددا ليوفنتوس في الدقيقة 65 بصناعة دي ماريا.

وفشل الفريقان في خطف نقاط المباراة الثلاثة في الدقائق المتبقية ليتقاسما نقاط المباراة.

خصم 15 نقطة

أصدرت محكمة الاستئناف التابعة للاتحاد الإيطالي قرارا بخصم 15 نقطة من رصيد يوفنتوس في الدوري الإيطالي بسبب المخالفات المالية.

وكان جوزيبي تشينه المدعي العام للاتحاد الإيطالي طلب بخصم 9 نقاط من يوفنتوس وتوقيع عقوبات إيقاف على مسؤولي النادي بسبب المخالفات المالية صباح اليوم الجمعة.

وسيكون لدى يوفنتوس الفرصة للجوء إلى اللجنة الأولمبية الإيطالية للطعن على القرارات.

وأدين يوفنتوس و10 أندية إيطالية أخرى، بسبب المخالفات المالية، وتمت تبرئة بقية الأندية عدا السيدة العجوز.

وسبق أن استقال أعضاء مجلس إدارة يوفنتوس في نوفمبر الماضي بشكل مفاجئ.

وتولى جانلوكا فيريرو منصب رئيس النادي خلفا لـ أندريا أنيللي.

ووافق مساهمو يوفنتوس على البيان المالي المنتهي في يونيو 2022 بخسارة 209.9 مليون يورو.

وتعتبر هذه أعلى خسارة يسجلها أي نادٍ في دوري الدرجة الأولى الإيطالي بحسب موقع فوربز.

وتخطى يوفنتوس خسائر إنتر في موسم 2006-2007 حيث قدرت آنذاك بـ 206 مليون يورو.

ويأتي في المرتبة الثالثة نادي روما في موسم 2019-2020 بخسارة 204 مليون يورو.

وتولى أنييلي رئاسة يوفنتوس منذ عام 2010 وأسهم في عودة الفريق لمنصات التتويج بعد أن حصل على الدوري الإيطالي 9 مرات متتالية.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق