«تريندز» واللجنة الدولية للصليب الأحمر يبحثان تعزيز ثقافة العمل الإنساني

الخليج 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أبوظبي: «الخليج»

بحث مركز «تريندز للبحوث والاستشارات» واللجنة الدولية للصليب الأحمر في أبوظبي سبل التعاون البحثي، خاصة في التدريب والتأهيل وتعزيز ثقافة العمل الإنساني الدولي، بتنظيم فعاليات ومؤتمرات وحلقات نقاشية، تخدم استراتيجية الجانبين وعملهما، لخلق بيئة معرفية عالمية مستنيرة.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقده عوض البريكي، رئيس قطاع «تريندز غلوبال»، بحضور عدد من الباحثين الشباب، مع الدكتور جان فرانسوا كويجينر، كبير المستشارين القانونيين باللجنة الدولية للصليب الأحمر، الذي زار مقر المركز في أبوظبي، حيث أطلعه على طبيعة عمل «تريندز» ودوره البحثي العالمي، وجهوده العلمية وإصداراته البحثية المتنوعة. مشيراً إلى أن تريندز بوصفه مؤسسة بحثية مستقلة، يعمل على تعزيز شراكاته الأكاديمية والاستراتيجية العالمية والانفتاح على الجهات الدولية الفاعلة للتعاون معها، منوهاً بجهود اللجنة الدولية للصليب الأحمر ومكانتها العالمية.

وأكد الجانبان أهمية البحث العلمي كونه طريق المعرفة الموثقة. وشددا على تعظيم دوره في دعم الخطط والمشاريع الإنسانية العالمية. كما اتفقا على أن العمل الإنساني نهج إنساني عالمي يرسخ قيم البذل والعطاء في العالم أجمع.

وبحث الاجتماع إمكانية التعاون البحثي، والتدريب واستطلاعات الرأي. كما عقدا جلسة حوارية ضمت عدداً من باحثي وباحثات تريندز الشباب تركزت على العمل الإنساني ودور اللجنة الدولية للصليب الأحمر الدولي في تنفيذه.

وأوضح الدكتور كويجينر، أهمية العمل الإنساني في مواجهة التحديات بكل أنواعها، كما بين دور اللجنة في إيصال المساعدات الإنسانية إلى المناطق المتأثرة في مختلف أنحاء العالم، وشدد على أهمية التعاون الدولي والعمل الجماعي، من أجل خير البشرية والإنسان أينما وجد، مشيداً بدور دولة الإمارات شريكاً مهماً للصليب الأحمر في القضايا الإنسانية الملحّة إقليمياً وعالمياً.

أخبار ذات صلة

0 تعليق