51 عاماً من العمران وبناء الإنسان

الخليج 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

51 عاماً ومشروع صاحب السموّ الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، يمضي بأبناء الإمارة إلى مكانة، وضعها سموّه نُصب عينيه، وسخر كل الإمكانات، لإسعادهم وضمان راحتهم.

51 عاماً من العمران وبناء الانسان، في معادلة هدفها أن يقطف المواطن ثمار مسيرة التنمية الشاملة، التي أغدقت عليه بوظائف جعلته عنصراً فاعلاً في مشروع سلطان، الذي لم يترك منطقة أو مدينة إلا وكان لها نصيب من مشاريع الإعمار، التي نهضت بالإمارة إلى مصاف المدن الأكثر تطوراً في العالم.

سلطان، الذي تربع في قلوب أبنائه، بعمله وعطاياه ونصائحه، أقرب إليهم من أنفسهم، يشعر بهم ويلبي مطالبهم قبل البوح بها، فكم عائلة وجدت لديه حلاً لمشاكلها، وكم منطقة حرثتها آلات التطوير، وحولتها إلى جنة.

صاحب السموّ حاكم الشارقة، موسوعة إنسانية، صفحاتها متعددة الرحمات، منهمرة دون انقطاع، ومتواصلة بلا توقف.

فالعدل في كفة سلطان القلوب لا يهتز ميزانه، والرأفة في كيانه، صفة أصيلة غير متغيرة، والطيب ملمحه، والجود نبراسه، والعطف ركيزة تعامله مع الجميع.

هذا سلطان الوالد الكبير، والحاكم المثقف، والمتصدر دوماً في خير اليد، والطبع، والقلب.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق