دراسة: فصيلة الدم بريئة من شدة الإصابة بفيروس كورونا

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

كشفت دراسة جديدة أن فصيلة الدم بريئة من شدة الإصابة بفيروس كورونا المستجد «كوفيد 19».

وفي وقت سابق، تحدثت تقارير أن فصائل الدم A كانوا أكثر عرضة للإصابة مقارنة بالذين لديهم دم من فئة O كانوا أقل عرضة للإصابة.

وذكر الباحث في مركز جونز هوبكنز للأمن الصحي، الدكتور أميش أدالجا، أنه منذ بداية الوباء، كانت هناك ارتباطات مفترضة بين فصيلة الدم وقابلية الإصابة بالأمراض لكن مراجعة ما يقرب من 108 آلاف مريض في شبكة صحية من 3 ولايات أمريكية لم تجد أي صلة على الإطلاق بين فصيلة الدم وخطر كورونا.

ومع بدء انتشار الجائحة ذكر تقرير في الصين أن فصيلة الدم قد تؤثر على خطر الإصابة بفيروس كورونا، في حين قدمت دراسات أخرى من الدنمارك والولايات المتحدة نتائج مختلطة ومتضاربة.

واكتشفت الدراسة أن عوامل أخرى لها تأثير في الإصابة بكورونا من قبيل كبر السن والإصابة بأمراض كامنة، وفقا لما ذكرته ميديكال إكسبريس.

وتجاوزت الإصابات في العالم 132 ملايين حالة منذ بدء انتشار الجائحة.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    185,922

  • تعافي

    143,575

  • وفيات

    10,954

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق